الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ
عضو هيئة كبار العلماء والمستشار بالديوان الملكي السعودي

 

السؤال

قمت بفتح حساب إسلامي في إحدى شركات الوساطة للتداول في العملات والسلع، وأرغب في التداول بالبيع والشراء بقدر ما لدي من نقود في الرصيد، ولا يكون هناك أي عملية اقتراض من الوسيط. هل هذا العمل جائز شرعا حيث إن الشركة تدعي ان الحساب الإسلامي موافق للشريعة. وإن كان هناك أي محظور أرجو التوضيح وجزاكم الله خير الجزاء؟ ملاحظة: اسم الشركة بالعربي (يو إف اكس بنك)

 

الجواب

الحمد الله: التجارة في العملات يشترط لها التماثل في حال اتحاد جنس العوضين كمن يشتري دولارات بمثلها وكذلك يشترط التقابض في مجلس العقد فمتى استوفت المصارف هذين الشرطين فالمصارف صحيحة والله اعلم

عبد الله بن سليمان بن محمد المنيع. درس دراسته الأولية في مدرسة شقراء الابتدائية سنة1365 هـ وبعد ذلك مارس التجارة في الأحساء ثم التحق بالسلك التعليمي مدرساً في المدرسة الابتدائية في شقراء ثم التحق بالمعهد العلمي الذي هو الركيزة الأولى لجامعة الإمام محمد بن سعود ثم واصل دراسته حتى حصل على الشهادة الجامعية من جامعة الإمام محمد بن سعود سنة 1377 هـ.
  • 4
  • 1٬160
  • 1٬085٬302