الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ الدكتور

عضو هيئة كبار العلماء والمستشار بالديوان الملكي السعودي

يا شيخ انا في رمضان كنت استمني يعني أفعل العادة السرية بالماء باستخدام رشاش الماء اصبه على منطقة البظر واثناء فعلي لذلك ** يصاحبني تخيل اتخيل يا شيخ اني اجامع ممثلين أعجبت بهم فأنا كنت جاهلة أن هذا يفطر ولا أدري أن فيه شيء أسمه مني ومذي فأنا كنت أدخل على المنتديات قالو اذا تخيلتي أنك تجامعين فيعتبر انك جامعتي قالو حديث ( إنما الاعمال بالنيات …) فخفت أني يعتبر اني جامعت فهل هذا له تخيل بالجماع فهل كلامهم صحيح فأنا لا اريد أبي وأمي يعلمون ذلك فأنا تبت الى الله من ذا الفعل الشنيع . فهل تجب علي كفارة مغلظة أو أقضي اليوم فقط ؟؟ علما بأني سألت شيخين الشيخ خالد والشيخ سليمان الماجد وقالوا ليس عليك شيء ولكن أنا قضيت الأيام التي فعلتها فيها ولكن خائفة أن علي كفارة مغلظة فأنا أريد أن ارتاح .

الجواب / الحمد لله بعض اهل العلم يقول بعدم جواز ممارسة العادة السرية وليس على ممارستها كفارة ولكن عليه أن يقلع عن ممارستها ويستغفر الله فاذا مارسها  الصائم وخرجت شهوته من الممارسة فعليه ثلاثة أمور أحادها أن يغتسل لأنه بممارستها وخروج شهوته فيها فقد اتصف بالحدث الأكبر – الجنابة –  ويفسد بخروج شهوته صيامه وإن كان في رمضان فعليه المضي في صيامه وإن كان هذا اليوم الذي صامه واجبا فعليه صيام يوم غيره لأن صيامه غير صحيح والله أعلم .