الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ الدكتور

عضو هيئة كبار العلماء والمستشار بالديوان الملكي السعودي

سؤالي عن أسرة مسلمة تم الزواج بين الزوج والزوجة في بلد إسلامي ثم سافر الزوج الى أوروبا للدارسة . بعد ذلك حدثت مشاكل بين الزوج والزوجة وتقدمت الزوجة بطلب الخلع من الزوج في البلد الإسلامي ولكن القاضي لم يحكم بالطلاق . بعد ذلك سافرت الزوجة الى أوروبا وتقدمت بطلب طلاق في البد الأوروبي وتم تطليقها من قاضي غير مسلم . الزوجة أرسلت قرار طلاق من محكمة أوروبية الى البلد المسلم وقام القاضي المسلم بختم القرار دون ان ينظر في القضية . السؤال الآن : هل يعتبر هذا الطلاق شرعيا ؟ وهل يحتاج الزوجان الى زواج جديد اذا رغبا في العودة ؟

الجواب / الحمد لله إذا كان الأمر كما ذكره السائل بأن القاضي غير مسلم هو الذي طلقها فطلاقه غير نافذ وغير صحيح فإذا لم يطلقها زوجها ولم يتم بينها وبين زوجها مخالفة فهي لا تزال في عصمته وزوجة له .

وتصديق القاضي المسلم على قرار القاضي الغير مسلم بصحة الطلاق تصديق في غير محله .

لأن الطلاق لا يكوم الا من الزوج أو من الحاكم الشرعي المسلم والله أعلم .