هل يجوز الاخذ برأي ابن تيميه بعدم وقوع طلاق الحائض
6 أكتوبر، 2016 835

سؤال الفتوى

السلام عليكم طلقت زوجتي 3 تطليقات 2 ثبتو بالمحكمه واحدى التطليقات الثلاث كانت بالحيض وارجعتها الى عصمتى شفهيا وجماعتها بناء على فتوى ابن تيميه حيث اني سألت بعض المشايخ وقالو لي انه يجوز الاخذ برأي شيخ الاسلام لانها الثالثه وزوجتي تشككت بعد ذلك بصحة الرجعه لان نحن نعيش بدولة الكويت ودار الافتاء تأخذ بقول الجمهور فهل الرجعه صحيحه ام حرمت زوجتي علي افيدوني جزاكم الله خيرا

جواب الفتوى

وعليكم السلام ورحمة الله الطلاق الذي ذكرته يعتبر طلاق بينونه كبرى لاتحل لك مطلقتك الا بعد زوج غيرك يتزوجها زواج رغبة لا زواج تحليل ثم يطلقها وهذا القول هو قول الجمهور المؤيد بقوله تعالى : ( الطلاق مرتان فإن طلقها فلا تحل له من بعد حتى تنكح زوجا غيره ... إلى اخر الآية ومالدى لجنة الفتاوى في الكويت في مثل هذه المسألة هو ماهو عليه جمهور أهل العلم والله اعلم .