عمليات التجميل
7 أكتوبر، 2016 597

سؤال الفتوى

عندي سؤال بخصوص عمليات التجميل لتصحيح الصدر بعد الرضاعه او شده و هذا شي يضايقني و يسبب لي مشاكل نفسيه بعد انتهائي من الرضاعه .. و ايضا ما ما حكم تصحيح طرف الانف بسبب كبر حجمه و الي يعمل لي مشاكل نفسيه مع العلم انو حتى زوجي انتقد هذا الشي و انا غير متقبله جدا كبر طرفه .. فهل يجوز اجراء العمليات هذه مع العلم انها كلها لزوجي و لنفسي و كي اشعر راحه نفسيه نوعا ما و انا اتخيل اشياء تجعلني اتشاجر مع زوجي لهذه الاسباب

جواب الفتوى

الجواب الحمد الله : إجراء العمليات لقاء الظواهر التشويهيه لا بأس به وقد ثبت رسول الله صلى الله عليه وسلم التوجهيه بذلك . وأما إجراء عمليات تجميليه كتصغير الثدي أو تكبيره او نفخ الشفايف او الخدود أو فصيلتي العجز أو نحو ذلك فهذا لايجوز وهو من أنواع تغير خلق الله . ولقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله : لعن الله الواصل والموصله والنامصه والمتنمصه المغيرات خلق الله والله أعلم .